الكوفيه صرخة وجع/ عادل شمالي

ومضات عادل شمالي
أنا الشام / عادل شمالي
ספטמבר 2, 2020
وقفات على المفارق مع: الجامعة العربيّة والثور الأبلق وتقرير المصير
ספטמבר 20, 2020
ومضات عادل شمالي

המשורר עאדל שמאלי عادل شمالي

الكوفيه صرخة وجع/ عادل شمالي
…………
غابت عن شوارعنا
رحلت عن منازلنا
اختفت من مجالسنا
أناسها … من ارتداها
نعم …
نبكيهم ….
نبكي حكمة العقلاء، وصمت الأتقياء
نتوق إلى حديث الكبار وإصغاء النبلاء والعقلاء
نبكي من كانوا الآباء والإخوة والأهل والعائلة والحضن الدافئ وأهل الدار
نشتاقهم …
نشتاق الحنان والإدراك والحصافة
نحتاج إلى النباهة والتواضع وحكمة الأجلاء
نحتاجهم… بوجودهم نعمنا في جنان الرحمان
بوجودهم عشنا المحبة والسلام والهناء والسرور
كبارٌ في تواضعهم
أعزاءٌ في شهامتهم
هكذا كانوا…
يمشون على الأرض هونا….
تقمصوا الحكمة …دعوا للإلفةِ
مشايخُ العصر والزمان كانوا
غابوا عن المكان بذاك اللباس الموقر
غابت تلك العمامه ( الكوفيه) النقيه
كنقاء الياسمين والبيضاء كالثلج
غاب ذاك العقال الشامخ بإسمه ورمزه وعنفوانه
غابوا من إذا ساروا على الطريق شعرنا بالعزة والفخار..
ووقفنا على حاشية الطريق إجلاًل وإكبارا وإكرامًا لتلك الرموز
غابوا …لكن لم يتغيبوا عن الوجدان والفكر والأحداق
ما زال أثر خطاهم يعطر الشوارع وعطر حروفهم مزروعًا في كل الأماكن من مجالس الوقار
إرثهم مضافةٌ …
قولهم فعلٌ وحكمةٌ
رحم الله من كانوا زينتنا في الحياة فكرًا وعملاً
ومن كان لنا الراحة والإطمئنان وهدأة البال
نشتاقهم ..نشتاقهم… احببناهم
وما زلنا على العهد باقون…
فهم من علمنا التسامح والحب وحفط الإخوان
نحن مازلنا على العهد باقون
باقون..باقون حتى يوم الحساب
……

٢٠٢٠/٩/١٢

Comments are closed.