قصيدة رثائ في زغلول الدامور/ بقلم الشاعر حسن الخطيب - قرية الغجر/ الجولان ||   نسخة للطباعة

الشاعر أبو هاشم حسن الخطيب من قرية الغجر في الجولان يرثي شاعر الزجل الكبير جوزيف هاشم الملقب بزغلول الدامور
 |  31/1/2018

 الشاعر أبو هاشم حسن الخطيب من قرية الغجر في الجولان يرثي شاعر الزجل الكبير جوزيف هاشم الملقب بزغلول الدامور

-----------------------------
الزغلول ما غادر بقي فنو حلو
بالصوت والأقوال الله كملو
بالإرتجالي زودو بقول الزجل
فوق المنابر هالمهمة حملو
بسن الصغر أعباء المنابر حمل
بالموهبة بالصوت ربو كللو
وريس بجوقات العتابا والغزل
الشعار صعبي بالتحدي تقابلو
نغمات صوتو متل كرجات الحجل
من جنب وادي على التله يعتلو
كيف الفجر بيطل تا يطبع قبل
عاجبال عا سهول بخضار تكحلو
ما كان يا زغلول بالوقت الأمل
تودع محبينك وعنا ترحلو
لكن مشيئة ربنا بقرب الأجل
غيابك خسارة للبنان وللزجل
ويا أسرتو مني التعازي تقبلو.
رحم الله الفقيد وأدخله فسيح جنانه
الشاعر والمربي أبو هاشم حسن سلمان الخطيب
قرية الغجر - الجولان