غارة اسرائيلية تودي بحياة سمير القنطار وفرحان شعلان في جرمانا ||   نسخة للطباعة

المصدر: دليلك أفادت مصادر صحفية عن استشهاد 9 جنود بينهم سمير القنطار و فرحان عصام شعلان بغارة اسرائيلية على جرمانا بريف دمشق، وذلك جراء سقوط قذائف صاروخية على بناء سكني استهدفت بناء سكني في حي الحمصي يقطنه الأسير اللبناني السابق سمير القنطار في جرمانا.
 |  20/12/2015

ونعت عائلة القنطار شهيدها، وأكد شقيقه الصحافي بسام القنطار نبأ اغتياله في تغريدة عبر "تويتر" جاء فيها: "بعزة وإباء ننعي استشهاد القائد المجاهد سمير القنطار ولنا فخر انضمامنا الى قافلة عوائل الشهداء بعد 30 عاما من الصبر في قافلة عوائل الاسرى".

وكانت عائلة الشهيد فرحان عصام شعلان قد نعت شهيدها صباح اليوم عبر مكبرات الصوت في قرى الجولان المحتل، وسيقام في قرية عين قنية موقفاً تأبينياً مساء اليوم الأحد.
والشهيد فرحان عصام شعلان ابن قرية عين قنية في الجولان المحتل، وهو احد القادة المسؤولين في المقاومة الوطنية السورية في الجولان وعضو اللجنة التنفيذية بريف دمشق للاتحاد الرياضي”.

وقالت معلومات متطابقة من عدة مصادر بحسب صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، أن أحد الأبنية السكنية في حي الحمصي بمدينة جرمانا، انهار بالكامل جراء القذائف, في حين قامت فرق الاسعاف بنقل المصابين.

ويشار إلى أن القنطار أسيرا سابقا في السجون الاسرائيلية، أطلق سراحه في عام 2008 ضمن عملية تبادل أسرى. 

Bookmark and Share
+ أضف تعليق عرض كل التعليقات

عدد تعليقات الزوار (0)

 

روابط متعلقة 





















 
مواقع صديقة
مواقع محلية
مواقع عالمية
مواقع خدمات