المؤتمر الوطني العام لمناهضة الخدمه العسكريه وكافة أشكال التجنيد ||   نسخة للطباعة

الكاتب والناشط السياسي علي التيتي/ البعنة: انعقد المؤتمر في القاعه الرياضيه في مدينة سخنين يوم الجمعه 6/6/2014 . مع دخول الوفود وعزيمة الشباب والشابات المتمثله بالاطر الحزبيه المختلفه على الساحه الفلسطينيه (عرب 48) , حيث كان للشباب الحضور البارز والناصع في قاعة المؤتمر بأهازيهم وأناشيدهم الوطنيه .
 |  7/6/2014

على اوتار الكمان والعود والنشيد الوطني الفلسطيني "موطني" و"بلادي بلادي" يقف الحضور إجلالاً للنشيد والعَلَمْ , بمشاركة رجال الدين المسيحي الممثله بغبطة المطران عطالله حنا ورجال الذين من الطائفتين الاسلاميه والدرزيه .
المعذره من رجال الدين, والمجد لهؤلاء آبائنا الروحيين لشعبنا العربي الفلسطيني في الداخل, نحن عرب هذه الديار وحجارة وديانها, حبنا لله, والوطن لنا إن شاء الله .
أيضاً برز بين الحضور اعضاء البرلمان, محمد بركه, حنا سويد, عفو اغباريه , باسل غطاس, مسعود غنايم , حنين زعبي, جمال زحالقه. لجنة المتابعه الممثله برئيسها محمد زيدان واللجنه القطريه الممثله برئيسها مازن غنايم , رؤساء واعضاء سلطات محليه , واسرى محررين سامر عيساوي وغيره .
مازن غنايم رئيس بلديه سخنين ورئيس اللجنه القطريه البلد المضيف : يرحب بالحضور قائلا:"سخنين يوم الارض تفتح ذراعيها وصدرها لكل الفعاليات الوطنيه الوحدويه لشعبنا" . ويتسائل هل يعقل لهذه الحكومه أن نتجند لخدمتها عسكرياً لنقاتل أخوتنا وأبناء شعبنا؟!!
محمد زيدان رئيس لجنة المتابعه للجماهير العربيه داخل الخط الاخضر ينقل تحية الاسير المناضل والقائد الفلسطيني مروان البرغوثي . ويحذر شعبنا وخاصةً الشباب من سياسة حكومة اسرائيل المتعاقبه بسياسة "فرق تسد" وتفتيت وتجزيء شعبنا الى طوائف .
نعم شبابنا سيحطم هذه المؤامرة التي بنيت على صخرةٍ جوفاء , وايضاً لا بد الا أن نحيي اسرانا الذين يضربون عن الطعام ويقاوموا السجان بأمعائهم الخاوية . ان فكرنا وثقافتنا يرفض التقسيم والتجزئة الطائفيه والخدمة اياً كان شكلها .
رئيس اللجنه التحضيريه لهذا المؤتمر محمد حسن كنعان " الجليل والمثلث , النقب والساحل , بشبابه يرفض الخدمه ويطالب رؤساء السلطات المحلية ومدراء المدارس بإغلاق المدارس التي تقوم بنشاطات عميله للسلطة الحاكمة الظالمه التي يتسرب اليها خفافيش دعاة الخدمة المدنية , وهكذا سيكون ردنا على حكومات اسرائيل المتعاقبه لنيل حقوقنا كاقليه عربيه فلسطينيه سلبت ارضها وهجرت قراها .
ممثلوا الطائفه المعروفيه التوحيديه وعبر أثير هذا المؤتمر نحيي الشعب السوري ونهنئه بانتخاب رئيسهم بشار الاسد , وهذه الدوله التي يريدون أن نعترف بيهوديتها, لا يمكن أن تكون دوله , بوحدتنا لانها باطله بديمقراطيتها وبنائها عرقي وعنصري .
المطلوب للتجنيد علاء شاهين من مدينة شفاعمرو يمزق امام المؤتمر دعوة التجنيد ويفضل السجن مع زملائه رافضي الخدمه العسكريه .
والدة الجندي عمر سعد تتحدث عن مأساتها كأم , حبها وشموخها بعُمَر وزملائه مثل عُروه سيف .
الرافضه للخدمه دانييله عون , يهوديه قائله " لا يجوز أن أخدم الجيش الذي يحتل أرض فلسطين وشعبها المتطلع الى السلام والحريه والعداله كباقي شعوب العالم .
رجا إغباريه يقرأ وثيقة الشرف التي تنص على رفض الخدمه ببنودها طالباً الحضور تواقيعهم .
ليكن هذا المؤتمر رافعه ونبراساً لإبناء شعبنا العربي الفلسطيني, وشاهداً إن الوعود والاغراءات المضلله والكاذبه لن تمر على شبابنا وبناتنا .
Bookmark and Share
+ أضف تعليق عرض كل التعليقات

عدد تعليقات الزوار (0)

 

روابط متعلقة 





















 
مواقع صديقة
مواقع محلية
مواقع عالمية
مواقع خدمات