مؤتمر الاعلام في عيون القدس – رام الله- ||   نسخة للطباعة

سمراء نت :بقلم الناشط السياسي/علي تيتي – البعنه .تحت رعاية الرئيس محمود عباس ابو مازن رئيس دولة فلسطين بالشراكه مع نقابة الصحفيين ووزارة الاعلام الفلسطينيه .
 |  28/5/2014

عقد المؤتمر الاعلامي "زينة القدس" بمشاركة عدد غفير من رجال الصحافه والصحفيات من فلسطين كذلك شارك في المؤتمر مندوبين عن جمعية نقابة الصحفيين في الداخل الفلسطسني (الخط الاخضر) كل من الاعلامي ابراهيم شعبان نائب رئيس الجمعيه من مدينة كرميئيل والاعلامي الشاعر باسل المغربي من قرية المكر والاعلامي الناشط السياسي علي تيتي من قرية البعنه .
من اهداف المؤتمر التواصل والاتصال بين وسائل الاعلام الفلسطينيه محلياً واقليمياً ودولياً وتواصل مع الاخوه داخل الخط الاخضر فلسطين الجذر , للوصول الى المواطن العربي والغربي والاسرائيلي , بمهنية ومصداقية سواء في الخبر والمقال, الريبورتاج والتقرير, بالكلمه والصوره . في جميع المجالات الاقتصاديه والسياسيه, الاجتماعيه والثقافيه , ودور المرأه الريادي وكذلك في المجال الرياضي والصحي والبيئي .
افتتح المؤتمر بآيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحه على شهداء فلسطين والامه العربيه. وعزف النشيد الوطني الفلسطيني بوقوف الحضور اجلالاً واحتراماً للحدث . كان لمدينة القدس حصة الاسد في المؤتمر حيث عرض فلم عن القدس ومعاناتها .
عدنان الحسيني وزير شؤون القدس ممثلاً عن الرئيس ابو مازن تحدث عن زيارة البابا فرنسيس الى الديار المقدسه وزيارته كنيسة القيامه ولادة سيدنا عيسى عليه السلام , وزيارة المسجد الاقصى الذي بورك من الله تعالى .
ولصورة الحبر الاعظم وهو يلامس الجدار ويصلي التي اثارت غضب حكام اسرائيل وانتقادهم اللاذع للوقفه . وهذا مما أثار غضب رئيس حكومة اسرائيل نتانياهو الذي قال في القناه العاشره الاسرائيليه " بناء الجدار لحماية شعبنا واطفالنا وحفظاً على الامن والسلام من اطفالهم الذين يتعلمون قتلنا وكرهنا حتى ابادتنا وعدم الاعتراف بوجودنا" , وفي نفس السياق رئيس الدوله شمعون بيرس قال "نحن نمد ايدينا للسلام مع جيراننا الفلسطينيين بقيام دولتهم فلسطين بجانب دولة اسرائيل اليهوديه " .
لكن الحقيقه كان الرد الاسرائيلي سريعاً والتصريح لبناء خمسون وحده سكنيه في ضواحي القدس , واشار الى رئيس المؤتمر الاسلامي الذي عقد في تركيا الذي ابدى استعداده لزيارة دولة فلسطين حيث قوبل برفض اسرائيلي .
وزير الاعلام الفلسطيني محمود خليفه قائلاً تتقزم كل الكلمات والمشاعر حين نتحدث عن القدس وتهويدها وحصارها بجدار الفصل العنصري , ومعاناة سكانها وتشريدهم بعد هدم البيوت , وفرض الضرائب الباهضه ومنع وصولهم حتى لايداء فريضة الصلاة في المسجد الاقصى وكذلك عمليات الاستفزاز من قبل المتدينين اليهود الذين يعبثون فساداً أمام مرأى وحراسة الشرطه الاسرائيليه . مذكراً بتفعيل توصيات مؤتمر القاهره الخاص بالقدس .
نقيب الصحافيين الفلسطيني عبد الناصر يبكي مدينة القدس قائلاً ان للقدس مكانه مقدسه وغاليه على قلوينا إنها ليست القدس التي نعرفها قبل اربعون عام . حصارها بالمستوطنات مصادرة اراضيها وتغييرها الجغرافي والديمغرافي .
سفيرالاردن خالد الشوابكي يتحدث عن بعض الترميمات وعن الوقف الاسلامي الذي ما زال تحت سيطرة المملكه الاردنيه الى حين قيام دولة فلسطين .
السفير المغربي السيد محمد الحمزاوي الذي قال يجب العمل وبالفعل بعيداً عن الشعارات الرنانه ويجب ازالة المعاناة عن سكان القدس وفضح الانتهاكات الاسرائيليه قائلاً "جلال الملك محمد الخامس بعث برسالة الى الامين العام للامم المتحده ورساله اخرى الى البابا .
أما رئيس صحيفة الحياة محمود ابو الهيجا يتساءل عن كيفية تجنيد الرأي العام المحلي والاقليمي والغربي لدعم الصمود التفاوضي واحياء اللجان الشعبيه والاعداد لفعاليات ونشاط لفضح السياسه الاسرائيليه اتجاه القدس التي ستكون عاصمة دولة فلسطين .
شيرين ابو عاقله مراسلة الجزيره وابنة ا لقدس تقول ان للقدس خصوصيه دوليه, اسرائيل غيرت معالمها , القدس بحاجه الى صوره في الاعلام كما ظهر البابا فرنسيس بجانب الجدار قائله ان الاعلام الاسرائيليه ترفرف على مداخل القدس وبعض أبنيتها, واننا نواجه مشاكل وصعوبات في حضورنا وذلك بسبب الاعتداءات الاسرائيليه علينا والبعض يحتاج الى علاج طبي من آثار الضرب كذلك عرقلة حركتنا لاظهار التغطيه وهذا ما وثقته الزميله ريما مصطفى مراسلة العربيه .
نعم ان القدس تستنجد لتكن عيوننا على القدس التي تمر في أخطر المراحل على مدى التاريخ ولصد الهجمات الشرسه , يجب التخطيط لانشاء صندوق واداره سليمه لبناء ما يزيد عن ثلاثين الف وحده سكنيه للذين حرموا من المسكن , لتفعيل مكانة القدس محلياً وعربياً بجمع الاموال, تلك هي التوصيات والاقتراحات ما افرزه المؤتمر باشتراك كل من السيد منيب المصري رئيس مجلس ادارة وقفية صندوق القدس ومحمد سروجي رئيس مجموعة السروجي والسيده سلوى هديب وكيلة وزارة شؤون القدس .
أما لحضور الوفد من داخل الخط الاخضر كان له وقع خاص في أروقة المؤتمر ومباحثات ايجابيه ومثمره جداً على صعيد التواصل الاعلامي كما دعي الوفد لحضور المؤتمر الدولي في رام الله من شهر حزيران القادم .











Bookmark and Share
+ أضف تعليق عرض كل التعليقات

عدد تعليقات الزوار (0)

 

روابط متعلقة 





















 
مواقع صديقة
مواقع محلية
مواقع عالمية
مواقع خدمات